المحامية نون

المحامية نون @almhamy_non

🏅نجمة التصوير ✨ عضوة مثابرة

آخــر كلمــة لك ...

الأدب النبطي والفصيح




في المعنى العام ...
قد يكون للكلمة الأخيرة أهمية خاصة،
وقد يسجلها التاريخ، ويحتفظ بها كعنوان ختامي
لحياة من قالها في فرصته الأخيرة للكلام،
ربما بما يعادل أهمية كل الكلمات التي قالها هذا الشخص طوال حياته،
و لعل من أبرزها، تلك العبارة الشهيرة التي يتداولها الناس،
 ويشاع استخدامها عند لحظات فقدان الأمل في التغيير،
تلك التي تنسب إلى زعيم حزب الوفد المصري سعد زغلول
والتي قالها قبل لحظات من وفاته لزوجته صفية:
«غطيني يا صفية.. مفيش فايدة»،
يقصد بها أنه لم يعد للدواء فائدة 
وليس للتغيير .
***
عزيزتي :
بعد التقدمة الملطفة بنكهة التاريخ 
نقول : إن كلمتنا الأخيرة ليست بهذا المعنى .. 
فهي خاتمة عبارتنا فقط ..
وفي الوقت ذاته هي لغيرنا بداية جديدة .. 
فهي عبارات .. تبدأ من حيث انتهت ... وتستمر
لنكن معاً نتداول رصيد الكلمات 
بين أخذ وعطاء 
ونهاية وبداية ..


35
1K

يلزم عليك تسجيل الدخول أولًا لكتابة تعليق.

تسجيل دخول

المحامية نون
من تواضع لله رفعه فالتواضع من شيم الكرام 
فيضٌ وعِطرْ
الكرام هم الذين يجمعون باقة من زهر  كل خلق كريم 
أولئك هم خيار  الناس وأحبهم إلى الناس  

موضوع مميز وجهد مشكور 
بارك الله بك يانون الغالية ⚘🤍
s سمر s
s سمر s
موضوع جميل👍🏻👍🏻
....

الناس معادن تميزهم الشدائد
المحامية نون
الشدائد إختبار لحسن الظن بالله وقوة الإيمان 
اخت المحبه
اخت المحبه
  • الإيمان قولٌ باللسان وعملٌ بالأركان.