حصار الماضي والحاضر

الأدب النبطي والفصيح




قالت شادن:
أشعر أن حياتي فارغة من أي معنى،
ليس لها طعم ولا لون،
مزعجة!!..

وكأنها تخنقني طويلاً ،
وتنهي كل شيء جميل في عيني.
انها تقتلني!،
وتسرق الفرحة من عيني الدامعة.
إن الضيق الذي يسكن قلبي وعقلي،
لا يفكر إلا في الأشياء الحزينة ..
وهذا كله مثل الطعنات المتوجهة  لصدري!

الوحدة تقتلني،
ولا أفصح بهذا الأمر؛ حفظاً لماء الوجه،
واحبس كل الذكريات بداخلي.
لكي لا أجرح شموخي !
لا أحد يعلم عما يدور في كل تفاصيلي
ولا أحد يدري عن التعب
الذي احتار عندما أحاول تفسير من منا يسكن الآخر، أنا ام هو؟
إنني أعيش في شتات مطلق،
وأعلم أين هو طريق الحق ،
ولكنني أجده صعباً جداً،
على إنسانة مكسورة مثلي،
وتدعي الشموخ!!

 
6
875

يلزم عليك تسجيل الدخول أولًا لكتابة تعليق.

تسجيل دخول

فيضٌ وعِطرْ
فيضٌ وعِطرْ
تنوع وتلون في التعبير بقلمك
عن حالات إنسانية مختلفة
وفقك الله وزادك عطاء
المحامية نون
المحامية نون
تعبير جميل جزاك الله خيراً 🌷
💎Diamond
💎Diamond
تنوع وتلون في التعبير بقلمك عن حالات إنسانية مختلفة وفقك الله وزادك عطاء
تنوع وتلون في التعبير بقلمك عن حالات إنسانية مختلفة وفقك الله وزادك عطاء
جزاكِ الله خيراً💎
💎Diamond
💎Diamond
تعبير جميل جزاك الله خيراً 🌷
تعبير جميل جزاك الله خيراً 🌷
أسعدني مرورك💎
اخت المحبه
اخت المحبه
تسلمين ياغالية 🌺❤️